دراسة علمية.. زيارة الاربعين تخطّت القوانين الطبية الثابتة!


كشفت دراسة علمية مقدمة الى كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة في الجامعة المستنصرية ان زيارة الاربعين تخطّت القوانين الطبية الثابتة في تأثيرها على الجهاز الدوري التنفسي للزائرين.

الدراسة التي قدمت الى الكلية كجزء من متطلبات نيل شهادة الماجستير في التربية البدنية اتخذت من طريق الزائرين الى كربلاء خلال زيارة الاربعين العام الماضي مقرا لإجراء فحوصات السكر وضغط الدم ونسبة حامض اللاكتيك والطول والوزن والسعة الرئوية.

وقال الباحث احمد المرسومي لمركز الاعلام الدولي السبت 7 / 10 تم تفريغ البيانات بعد اخذها من الزائرين والتعامل معها احصائيا وبطريقة علمية.

وأضاف ان النتائج التي توصلت اليها الدراسة اظهرت تساوي ضغط الدم بالنسبة لكبار السن من الزائرين مع نسبته لدى اليافعين والشباب على الرغم من المسافات الكبيرة التي قطعوها سيرا على الاقدام.

واوضح المرسومي ان النتائج اظهرت ايضا انخفاض نسبة حامض اللاكتيك لدى الزائرين من كبار السن والشباب والذي ينتج عن الاجهاد والتعب في العضلات على الرغم من المشي لمسافات طويلة جدا.

واكد ان هذه النتائج تمثل خرقا للقوانين الطبيعية حيث من المفترض ان يكون هناك ارتفاع في نسب المتغيرات ولو بشكل نسبي, لافتا الى ان مركز اخذ العينات سيبقى مركزا طبيا لخدمة الزائرين في الزيارات القادمة.

 

التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك
فيسبوك