الصحة والبيئة تجري فحصا كيميائيا وبايلوجيا لنماذج المياه في محافظة كربلاء المقدسة


أجرت الفرق الفنية التابعة لوزارة الصحة والبيئة حملة مكثفة لفحص نماذج مياه الشرب وعينات من المياه المختلفة في محافظة كربلاء المقدسة للتأكد من خلوها من التلوث حفاظا على سلامة وصحة المواطن وبيئته.
وقال مدير عام دائرة التوعية والاعلام البيئي أمير علي الحسون في بيان للوزارة، أن الفرق الفنية التابعة لمديرية بيئة كربلاء أجرت فحوصات بايلوجية وكيميائية وقامت بجمع عينات لـ (717) من نماذج المصادر المائية المتعددة في المحافظة ،موضحاً ان الفحوصات شملت ماء الاسالة والمياه المعبئة والانهر والمبازل والمياه الجوفية والابار ومحطات الصرف الصحي و التصاريف الصناعية ونماذج الغبار المتساقط كذلك تضمنت الفحوصات فحصا فيزيائيا تمثل بالرقم الهيدروجيني والتوصيلية الكهربائية و درجة الحرارة والعكارة وفحوصات كيميائية تمثلت بالمواد العالقة ومجموع المواد الصلبة الذائبة القاعدية و العسرة والكالسيوم والمغنسيوم والصوديوم والبوتاسيوم والكلوريدات، اما العناصر الثقيلة فشملت الحديد و النيكل والنحاس والكروم.
وأشار مدير بيئة كربلاء المقدسة وميض انور الى أن وزارة الصحة والبيئة حريصة على أستمرار عمل هذه اللجان المختصة بأجراء المسوحات والفحوصات المختبرية للأطمئنان على سلامة المصادر المائية وتشديد الرقابة عليها مؤكدا في الوقت نفسه ان الاجراءات التي تتبعها الكوادر الفنية المختصة في وزارة الصحة و البيئة من شأنها أن تسهم في تغيير الواقع البيئي للمصادر المائية بشكل أفضل مما هو عليه الآن.
يذكر ان وزارة الصحة والبيئة كانت قد نشرت محطات للتحسس النائي في العديد من الانهار ومصادر المياة لمراقبة مياهها بصورة مستمرة ووضع خارطة بيانات لهذه المحطات يتم أعتمادها في عمليات الفحص والتحليل.

التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك
فيسبوك