ممثل المرجعية الدينية لوفد الازهر: الإسلام أكد على التواصل بين المسلمين وحفظ الأمة الاسلامية


أكد ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال استقباله وفدا من علماء واساتذة الازهر على اهمية اللقاءات والزيارات التي تقوم بها الشخصيات العلمية والدينية للعراق بغية الاطلاع على حقيقة الاوضاع في البلد.

 وقال الكربلائي خلال اللقاء الذي حضره مراسل مركز الإعلام الدولي "ان الإسلام وأئمة اهل البيت عليهم السلام أكدوا كثيرا على التواصل والتلاقي بين المسلمين وحذروا من التدابر والتقاطع الذي يضعف الأمة الإسلامية".

وأشار الكربلائي الى ان "الإعلام المعادي لا ينقل الحقيقة, لكن الاطلاع على الواقع هو الذي يكشف حقيقة الممارسات العبادية وما يجري خلال المسير لزيارة الإمام الحسين عليه السلام في المناسبات", مبينا "ان من شأن هذه الزيارات كشف حقيقة الصراع والمعركة التي تجري أ هي معركة بين المكونات العراقية؟ ام هو صراع مع فكر تكفيري ظلامي لا علاقة له بالإسلام؟.

من جهته قال عضو وفد الازهر الشيخ محمد رمضان ان "الزيارة جاءت للتعبير عن المحبة والتعايش وتوطيد العلاقات, لافتا الى ان "الزيارات المقبلة ستكون اكثر مما مضى".

 

تصوير : صلاح السباح

التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك