القاب امير المؤمنين المنتحلة -3-

1463 2017-11-11

علي عليه السلام امير المؤمنين والصديق الاكبر وهو فاروق هذه الامة:

في الاصابة نقل ابن حجر : (سمعت رسول الله صلى الله عليه واله يقول : ( سيكون بعدي فتنة فإذا كان ذلك فالزموا علي بن أبي طالب فإنه أول من آمن بي و أول من يصافحني يوم القيامة و هو الصديق الأكبر و هو فاروق هذه الأمة و هو يعسوب المؤمنين و المال يعسوب المنافقين)(1).

وروى الهيثمي في مجمع الزوائد ؛ قال: وعن أبي ذر وسلمان قالا: أخذ النبي (صلى الله عليه واله) بيد علي (غليه السلام) فقال: إن هذا أول من آمن بي، وهذا أول من يصافحني يوم القيامة،وهذا الصديق الأكبر وهذا فاروق هذه الأمة يفرق بين الحق والباطل، وهذا يعسوب المؤمنين و المال يعسوب الظالمين، قال: رواه الطبراني والبزار عن أبي ذر وحده(2).

وفي كنز العمال ، عن سليمان بن عبدالله عن معاذة العدوية قالت: سمعت عليا عليه السلام وهو يخطب على منبر البصرة يقول : أنا الصديق الأكبر آمنت قبل أن يؤمن أبو بكر و أسلمت قبل أن يسلم(3).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هوامش البحث: 

1) ابن حجر في الاصابة ج7 القسم 1 ص167 . و ذكرهذا الحديث أيضا ابن عبد البر في استيعابه ج2/657 وذكره ابن الاثير الجزري في اسد الغابة ج5/287، وروى المحب الطبري في الرياض النضرة ج2/155 قال وعن أبي ذر قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه واله) يقول لعلي (غليه السلام): أنت الصدّيق الأكبر، و أنت الفاروق الأعظم الذي يفرّق بين الحقّ و الباطل وفي رواية وأنت يعسوب الدين. ثم قال: خرجهما الحاكمي.

2   ) الهيثمي في مجمع الزوائد ج9/102 . و وذكر المناوي في فيض القدير ج4/ ص358 في الشرح وقال: رواه الطبراني والبزار عن أبي ذر وسلمان وذكره المتقي الهندي في كنز العمال ج6 ص156 وقال: رواه الطبراني عن سلمان وأبي ذر معا، والبيهقي وابن عدي عن حذيفة.

3) كنز العمال ج6/405، وأخرجه محمد بن أيوب الرازي في جزئه والعقيلي.، ونقله الذهبي أيضا في ميزان الاعتدال ج1 ص417 مختصرا عن كتاب العقيلي عن معاذة العدوية. ونقله المحب الطبري في الرياض النضرة ج2/157 وقال: خرجه ابن قتيبة في المعارف. 

التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك
فيسبوك