الكربلائي لوفد تربوي: يتوجب الارتقاء بالعملية التربوية وخلق جيل قادر على تحمل أعباء المسؤولية

933 2017-12-24

دعا ممثل المرجعية  الدينية في كربلاء وفد نقابات المعلمين في المحافظات العراقية وعموم العاملين في المجال التربوي الى  إيلاء العملية التربوية المزيد من الاهتمام وبذل الجهود المكثفة في سبيل بناء جيل متعلم قادر على قيادة المجتمع.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال استقباله الوفد "من الضروري ان نبحث اخواني عن مصالح بلدنا والمطلوب منا تجاه العملية التربوية وتجاه ابناءنا في الوقت الحاضر الذين هم قادة المستقبل، وهنا يتوجب علينا ان نسعى لتحسين اداء العملية التربوية بحيث نصل الى بناء الطالب البناء العلمي والتربوي الصحيح".

ونوه الكربلائي " ان اشرف واقدس مهمة ووظيفة هي مهمة التربية  بدليل ان الآيات القرآنية التي تحدثت عن مهام الانبياء وهم اقدس واشرف البشر بينت ان مهمتهم الاساسية هي تربية الإنسان وتعليمه، لذا اخواني انتم تشرفتم وكلفتهم بأقدس مهمة, فلابد للمعلم ان لا ينحصر تفكيره  بالجزاء المادي بل يتطلب منه ان يبحث عن الجزاء المعنوي ايضا والذي هو سر سعادة الإنسان".

فيما قال نقيب المعلمين العراقيين الاستاذ عباس كاظم السوداني" تناولنا في حديثنا هموم العملية التربوية بكافة مفاصلها( المعلم، الطالب، المنهج، والبنى التحتية) وحرصنا على  المساهمة في معالجة الامور التي تقف حائلا أمام تقدم العملية التربوية من خلال التعاون مع الجميع". 

وأضاف "نطالب الجهات المعنية بإنشاء مدارس اضافية فكما هو معلوم ان البلد يشهد نموا سكانيا كبيرا وهناك حاجة الى بناء اكثر من 20 ألف مدرسة في البلد".

وبين "هناك خطة تربوية سوف تعقد من اجل خدمة سكان المناطق  المحررة من كيان داعش، موضحا "هدفنا ايجاد ارض خصبة واستراتيجية واضحة للنهوض بالقطاع التربوي".

 

تحرير: فضل الشريفي 

 

التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك
فيسبوك